نبض الإحساس

نبض الكلمات و جمال الإحساس في نبض الإحساس جزائر-فلسطين
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الجمعة يونيو 14, 2013 8:17 am
المواضيع الأخيرة
» الـصـديـق
الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 1:27 am من طرف نبض الإحساس

»  علامة رضا الله عن العبد!!
الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 1:09 am من طرف نبض الإحساس

» ابتعدي عن هذا الرجل
الإثنين سبتمبر 27, 2010 3:05 pm من طرف محمد العباسي

» ثلاثون وصية للبدء فبحفظ القران الكريم
الإثنين سبتمبر 27, 2010 2:57 pm من طرف محمد العباسي

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
نبض الإحساس
 
محمد العباسي
 
Яαŋεεŋ
 

شاطر | 
 

 كيف لي أن أعلم إذا أحسنت وإذا أسأت ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نبض الإحساس
المديرون
المديرون
avatar

عدد المساهمات : 799
نقاط : 4245
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 28/05/2009

مُساهمةموضوع: كيف لي أن أعلم إذا أحسنت وإذا أسأت ؟   السبت يونيو 27, 2009 1:12 am

كيف لي أن أعلم إذا أحسنت وإذا أسأت ؟



بسم الله الرحمن الرحيم


كيف لي أن أعلم إذا أحسنت وإذا أسأت ؟


هذا مقياس لمعرفة الإحسـان من الإسـاءة

وهذا معيار لمعرفة ما إذا أحسنت أو ما إذا أسأت


وهذا المقياس وذلك المعيار جعله من لا ينطق عن الهوى صلى الله عليه وسلم

فقد جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه على آله وسلم فقال :

كيف لي أن أعلم إذا أحسنت وإذا أسأت ؟

قال : إذا سمعتَ جيرانك يقولون أن قد أحسنت ، فقد أحسنت ،

وإذا سمعتهم يقولون قد أسأت ، فقد أسأت . رواه الإمام أحمد وغيره ، وهو حديث صحيح .

قال عمر : إذا كان في المرء ثلاث خصال فلا يُشك في صلاحه :

إذا حمده ذو قرابته ، وجاره ، ورفيقه .

ولذا لما شهد رجل عند عمر رضي الله عنه بشهادة قال له عمر :

لست أعرفك ولا يضرك أن لا أعرفك ، ائت بمن يعرفك .

فقال رجل من القوم : أنا أعرفه .

قال : بأي شيء تعرفه ؟

قال : بالعدالة والفضل .

فقال : فهو جارك الأدنى الذي تعرفه ليله ونهاره ، ومدخله ومخرجه ؟

قال : لا .

قال : فمعاملك بالدينار والدرهم ، اللذين بهما يستدل على الورع ؟

قال : لا .

قال : فرفيقك في السفر الذي يستدل به على مكارم الأخلاق ؟

قال : لا .

قال : لست تعرفه ، ثم قال للرجل : ائت بمن يعرفك . رواه البيهقي في الكبرى .




قال سبحانه وتعالى : (

)

تأمل هذه الآية

فبالرغم من قصرها فلا تتعدّى ثلاثة أسطر إلا أنها اشتملت على

الوصية بعشرة حقوق .ولذا يُسمّيها العلماء : آية الحقوق العشرة .

فالجيران ثلاثة :

جار مسلم قريب ، وله ثلاثة حقوق :

حق الإسلام ، وحق الجوار ، وحق القرابة .

وجار مسلم ، فله حقّان : حق الإسلام ، وحق الجوار .

وجار كافر ، فله حق واحد ، وهو حق الجوار .

فيجب أن تُحسن جوار من جاورك أياً كان .

قال ابن جرير رحمه الله :

فأوصى ربنا جل جلاله بجميع هؤلاء عباده إحسانا إليهم ،

وأمر خلقه بالمحافظة على وصيته فيهم ، فحقٌّ على عباده

حفظ وصية الله فيهم ، ثم حفظ وصية رسوله . انتهى .

وقال صلى الله عليه وسلم :
ما زال يوصيني جبريل بالجار

حتى ظننت أنه سيورثه .
رواه البخاري ومسلم .

بل إن كفّ الأذى عن الجيران علامة على صحة الإيمان وصدقه .

قال صلى الله عليه وسلم : من كان يؤمن بالله واليوم الآخر

فلا يؤذي جاره . رواه البخاري ومسلم . وقد أقسم النبي

صلى الله عليه وسلم على أن من لا يأمن جاره غدراته وفجراته أنه لا يؤمن .

فقال عليه الصلاة والسلام : والله لا يؤمن ، والله لا يؤمن ، والله لا يؤمن . قيل :

ومن يا رسول الله ؟ قال : الذي لا يأمن جاره بوائقه . رواه البخاري .

وعند مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله

صلى الله عليه وسلم

قال : لا يدخل الجنة من لا يأمن جاره بوائقه .

ولا يكفي أن يُكفّ الأذى عن الجار بل يُبدأ بالإحسان ويُحسن إليه .





نقلا عن عبد الرحمن بن عبد الله بن صالح السحيم

موقع صيد الفوائد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nabd-i7sas.7olm.org
 
كيف لي أن أعلم إذا أحسنت وإذا أسأت ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبض الإحساس :: العامة :: موضوعات عامة-
انتقل الى: